Interior view of a workroom with a central bench and a man crafting with leather.

مختبر الجلد

يسر ليوان أن يقدم ورشات عمل شهرية للأعضاء، قام بإعدادها عيسى الجلاهمة، الحرفي المقيم في مختبر الجلد.

المشاركة مع صديق

تُعتبر قطر موطن بعض من أفضل المنتجات الجلدية المصنوعة يدويًا. يمكنكم التجول في أي من الأسواق الشعبية في قطر، وستصادفون متاجر لا حصر لها لصناعة الجلود، تبيع أغلفة اليوميات، والمحافظ، والحقائب، وغيرها من القطع المصنوعة بإتقان.

تم تجهيز مختبر الجلود بأحدث الأدوات التي يحتاجها المبتدئون، أو متوسطو الخبرة.

  • مثقاب الجلود، أصباغ الجلود، دهانات، أدوات تشطيب، أداة حفر
  • أدوات التأشير والتثبيت
  • أزاميل متخصصة في الجلود
  • معدات الخياطة والتطريز والعديد من المتطلبات الأساسية للحرف اليدوية الجلدية الأخرى

يمكن للأعضاء الاستمتاع بورشات عمل متعددة على مدار العام، من تقديم ذوي الخبرة من المقيمين في المختبر. إذا كنتم حديثي العهد بصناعة الجلود، فستتعلمون، وتطورون تقنيات عدة، بما في ذلك غرز، وتقطيع، وخياطة الجلود. بالإضافة إلى التعرف على الأنواع المختلفة من الجلود، سيتم تشجيع الأعضاء أيضًا على التفكير في الاستدامة والاستهلاك الواعي أثناء العمل على منتجاتهم الجلدية.

سجلوا عضويتكم

نبذة عن عيسى الجلاهمة

عيسى الجلاهمة خبير مالي سابق، ومؤسس مشارك لشركة "جلد"، وهي شركة ناشئة قطرية، وشهيرة، وناجحة، متخصصة في مجال صناعة الجلود. تأسست العلامة التجارية في عام 2019 مع محمد الجلاهمة، شريك عيسى في الأعمال. تنتج شركة "جلد" منتجات جلدية متينة، وعالية الجودة، مصنوعة يدويًا بالكامل. يفتخر الثنائي بتقديم أفضل المنتجات الجلدية المصنوعة يدويًا في قطر، ويحرصان على استخدام الجلود الفاخرة في صناعة كل منتج على حدى.

تعتبر الاستدامة والاستهلاك الواعي مكونين أساسيين في أعمالهما. تتخذ شركة "جلد" تدابير إضافية لإعادة تدوير الجلود غير المستخدمة. يركز عملهما على ضمان عمر المنتجات الافتراضي، حتى يتمكن العملاء من توارث منتجاتهم جيلًا بعد جيل.

"مع كل منتج جديد، أعود إلى الأساليب التقليدية القديمة، لأطور من مهاراتي."

عيسى الجلاهمة